قسد تنفذ حملة دهم واعتقالات في مخيم الهول بريف الحسكة

أفادت مصادر خاصة من محافظة الحسكة شرقي سوريا، بتنفيذ “قوات سوريا الديمقراطية” حملة دهم واعتقالات داخل مخيم “الهول” الخاضع لسيطرتها. 

وذكرت مصادرنا في المنطقة، بأن حملة المداهمات التي نفذتها قوات “قسد”، أسفرت عن اعتقال 10 أشخاص يحملون الجنسية العراقية. 

ولفتت مصادرنا الانتباه إلى أن الجهات الأمنية التابعة لـ “قسد”، نفذت العملية واعتقلت الأشخاص دون توضيح الأسباب وراء ذلك. 

وحسب ما وصل لمنصة SY24 من مصادر أخرى مطلعة، فقد أنشأت قوات “قسد” 3 نقاط عسكرية، وذلك في محيط مخيم “الهول” بالتزامن مع الأحداث الأمنية المتلاحقة بداخله. 

وبالتوجه صوب حي “غويران” في مدينة الحسكة، والذي يضم في داخله سجن “الصناعة” الذي يؤوي معتقلين من عناصر تنظيم “داعش”، أفادت مصادرنا بأن سماء الحي شهدت ومنذ ساعات الصباح الأولى تحليقًا للطيران المروحي التابع للتحالف الدولي. 

وكان سجن “الصناعة” شهد قبل فترة قصيرة، “عصيانًا” نفذه عناصر التنظيم، وذكرت مصادرنا أن عناصر التنظيم طالبوا بتحسين أوضاعهم داخل السجن، والسماح لهم برؤية عائلاتهم، والتعجيل بمحاكمتهم.   

وكانت مصادر أفادت لمنصة SY24، بفرار 7 عناصر من “داعش” من سجن “الصناعة”، من بينهم عنصر يحمل الجنسية البريطانية وآخر روسي وعنصر مغربي.

ومطلع نيسان/أبريل الماضي، أفاد مصدر محلي لمنصة SY24، بانتهاء المرحلة الأولى من الحملة الأمنية ضد الخلايا النائمة التابعة لتنظيم “داعش” داخل مخيم “الهول”، والتي أسفرت عن اعتقال 125 شخصا. 

وبدأت الحملة الأحد 28 آذار/مارس الماضي، وأسفرت في يومها الأول عن اعتقال أكثر من 30 شخصا يشتبه بانتمائهم للتنظيم داخل المخيم.  

وحسب المصدر ذاته، فإن مخيم “الهول” شهد ارتكاب 47 جريمة وذلك خلال أول 3 أشهر من العام الجاري 2021. 

ويؤوي مخيم “الهول” نحو 65 ألف نازح منهم من الجنسية العراقية، يفتقرون لأدنى مقومات الحياة الإنسانية والمعيشية.