جريمة قتل تهز درعا

ارتكب مجهولون جريمة مروعة في محافظة درعا الخاضعة لسيطرة النظام السوري، أمس الخميس، والتي راح ضحيتها أب وابنه.

وقال مراسلنا إن “مجهولين اقتحموا منزل المدعو محمد موسى الشحادات، في مدينة داعل بريف درعا الأوسط، وذلك بقصد السرقة”.

وذكر أن “الفاعلين قاموا بسرقة الأموال التي عثروا عليها داخل المنزل، عقب قتل الأب محمد وابنه خالد الشحادات بواسطة أداة حادة”.

وأوضح المراسل أن “الفاعلين قاموا بإحراق المنزل لإخفاء الجريمة، إلا أن السكان تمكنوا من إخماد الحريق، بعد سماع صراخ الزوجة”.

وأكد تقرير الطبيب الشرعي، أن “سبب الوفاة ناجم عن الطعنات المتفرقة في الجسد، باستخدام أداة حادة”.

وتشهد مناطق سيطرة النظام والميليشيات الروسية والإيرانية، حالة من الفلتان الأمني، سواء على صعيد جرائم القتل أو الخطف إضافة لحوادث السرقة والنهب وتجارة وترويج المخدرات.