لافروف يهدد بموجات هجرة جديدة إلى أوروبا إذا شهدت سوريا عملية عسكرية

وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف"
وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف"

هدد وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” بأن أي ما أسماها “مقامرة عسكرية” في سوريا ستؤدي إلى موجات لجوء جديدة إلى أوروبا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده لافروف مع نظيره الهولندي “ستيف بلوك”، وادعى لافروف بأن روسيا لديها أدلة تثبت بأن الهجوم الكيماوي في سوريا كان “مسرحية” من أجل التدخل العسكري الخارجي من الولايات المتحدة.

وطالب لافروف باللجوء إلى الوسائل الدبلوماسية لحل قضية الملف السوري، متجاهلاً أن روسيا استخدمت شتى أنواع الأسلحة في سوريا، وبموافقة منها على استخدام السلاح الكيماوي من قبل النظام السوري، وفقاً لمسؤولين غربيين الذين اتهموها بالتنسيق مع النظام لاستخدام أسلحة سامة.

الكلمات الدليلية