مي سكاف مسلمة سنية.. ترحموا عليها

ثمة أفكار ذات طبيعة إشكالية تتعلق برحيل الفنانة الثائرة مي سكاف.

الفكرة الأولى: مي سكاف رحلت.

الخبر مثير، ومؤلم، لأن “مي” ما تزال في ريعان

محبو الأسد على مؤخرة الطرطيرة

محبو الأسد (الأب ثم الابن) ليسوا على سوية واحدة من الذكاء والألمعية، فهناك طبقة من المحبين يمكن أن نسميها “طبقة اللوردات”.. وهؤلاء، في الأساس، أصحاب

نبأ - درعا

بيان درعا وأقراص الكبة المشوية

زعل مني صديقي “عبد الله” لأنني أتيتُ على ذكر (الكبة المشوية) في سياق الحديث عن موضوع بالغ الأهمية هو التضامن مع أهلنا في درعا.

قال

سوريا في المونديال

الأول: سورية في مونديال موسكو 2018؟
الثاني: لا، ليست في المونديال، من حسن الحظ.
الأول: لا يا زلمة، حرام عليك، كيف تعتبر بقاء بلدك خارج

التعفيش في سوريا

لعنة الله عليكم واحد واحد

السادةُ الثوار، والإخوة المعارضون، وأبناءُ بلدنا المحترمون الواقفون على الخط من جماعة الله يختار الخير، ويرأف بحال الناس، ويطفيها بنوره.. كلهم، بلا استثناء، استاؤوا وامتعضوا

صور ناصر وحافظ وأبو حافظ

الشعب السوري يُولي الصورَ الشخصية اهتماماً كبيراً. لم يكن ليخلوَ بيتٌ سوري من صورة لأبِ الأسرة، أو لجَدِّها، أو لكليهما. وقلما تُعَلَّق صورةٌ لامرأة، مهما

ثلاث طرائف من “سورية الأسد”

دَوَّنْتُ، في أحد أجزاء كتابي “المستطرف”، حكايةَ خبير من جنسية دولة أوربية استقدمته إحدى المؤسسات التابعة للجيش والقوات المسلحة لإنجاز عمل مهم للمؤسسة، وكان هناك

ضربتكم إسرائيل.. أُدْبُكوا

صحيح أنني معارض، وأحياناً أكون ثائراً، وأقيم في بلاد لا تريد الخير لوريث حافظ الأسد وجماعته؛ إلا أنني شديد التعاطف مع أبناء بلدي السوريين، بمختلف

الشعب الذي يدبك

الشعب الذي يدبك

بإمكاني الآن أن أحكي عن الدبكة بشيء من الإسهاب، فأقول إن الدبكة، أساساً، تأتي تلبيةً لرغبة الجسد في التعبير عن الفرح.. والفرح يمكن تعريفه بأنه