أسواق مدينة الرقة تبثّ الروح في المدينة المدمرة.. وبانتظار عودة أهلها

أسواق مدينة الرقة تبثّ الروح في المدينة المدمرة.. وبانتظار عودة أهلها
أسواق مدينة الرقة تبثّ الروح في المدينة المدمرة.. وبانتظار عودة أهلها

منذ أن وضعت الحرب أوزارها في مدينة الرقة، بدأت الحياة تعود إليها تدريجياً، في انتظار عودة أهلها بالكامل لإعادة بنائها من جديد، ولطالما شهدت مؤخراً افتتاح عدد من المحلات التجارية كما رصدت عدسة SY24 في أحد الأسواق القديمة والذي افتتحت أبوابه في شارع القوتلي والمعروف باسم “سوق الشوايا”.

يقول صاحب محلٍ تجاري في حديثه لـ SY24: “هذا السوق القديم تعرض لدمارٍ كبير نتيجة المعارك مع تنظيم الدولة، لكن بالرغم من ذلك نهض من جديد، وعاد للحياة سريعاً، وبقدر ما كان التنظيم متعطشاً للموت والخراب، كنا متعطشين للحياة، مصرّون على إعادة بناء ما خرّبته الحرب”.

وأضاف صاحب محل الإلكترونيات: “افتتحنا محلاتنا في ظل أصعب الظروف، حيث لا يوجد كهرباء، في المدينة، ويعتمد السكان على اشتراكات الأمبيرات، كما أن الأهالي يشترون الماء من صهاريج النقل، وبالرغم من هذه الظروف الصعبة، نحاول أن نعيد البهجة للمدينة المدمرة”.

واختتم قائلاً: “أناشد أهالي الرقة بالعودة لبيوتهم وإعادة بنائها من جديد، فنحن بانتظارهم لأن يعودوا وتعود الحياة معهم إلى كافة شوارع الرقة”.

الكلمات الدليلية