الشرطة الحرة تقيم ندوة توعوية للنساء عن مخلفات الحرب في بصرى الشام بدرعا

الشرطة الحرة تقيم ندوة توعوية للنساء عن مخلفات الحرب في بصرى الشام بدرعا
الشرطة الحرة تقيم ندوة توعوية للنساء عن مخلفات الحرب في بصرى الشام بدرعا

نظمت اللجنة الاستشارية لجهاز الشرطة في مدينة بصرى الشام بريف درعا ندوة توعية لممثلات عن الفعاليات المدنية من النساء في بصرى الشام ومنها “مكتب شؤون المرأة، الشرطة الحرة، الدفاع المدني …الخ”، حيث سجّلت المرأة السورية حضورها إلى جانب الرجال في عدد من المؤسسات المجتمع المدني.

وتمحورت الندوة التوعوية حول مخاطر الألغام ومخلفات الحرب بغية نشر هذه الثقافة في المجتمع باعتبار النساء هن الأمهات وتقع على مسؤوليتهن تحذير أبنائهن وكممثلات للفعاليات تحذير المجتمع المحيط بكل ممثلة عن كل مؤسسة أو فعالية.

السيدة رسمية عضوة اللجنة الاستشارية والمُحاضرة في هذه الندوة قالت لـ SY24: “نظمنا محاضرة للناشطات وعدد من نساء المدينة وممثلات عن الفعاليات كالشرطة الحرة والدفاع المدني، خاصة بعد توجه الناس في هذه الأجواء إلى السهول بهدف الترويح عن أنفسهم في ظل ظروف هذه الحرب فكان واجباً علينا تحذيرهم”.

وعن الآلية المتبعة في الدورة قالت السيدة رسمية: “قمنا بالشرح على مجسمات وصور للألغام وأشكالها المتعددة إلى جانب القنابل العنقودية والقذائف وما إلى ذلك وكيفية التعامل معها وإخبار المسؤولين في حال تم العثور عليها”.

بدورها قالت السيدة “رقية الدوس” إحدى الشرطيات النسائيات في مدينة بصرى الشام تحدثت لـ SY24: “تمت دعوتنا من قبل اللجنة الاستشارية لحضور ندوة للتوعية حول الألغام بحضور العديد من نساء المدينة، حصلنا على الكثير من المعلومات في الندوة، أهمها تدابير الحماية وكيفية التعامل مع الألغام، بالإضافة إلى تحذير المجتمع المحيط بنا من هذه المخلفات والتعامل معها”.
يشار إلى أن الألغام ومخلفات الحرب تعتبر من أهم المشاكل والقضايا التي تواجه المجتمع، ولا سيما أن النظام السوري والتنظيمات المتطرفة كـ “تنظيم الدولة” عمدا إلى استهداف المناطق المدنية والأحياء السكنية بالقنابل والصواريخ، ومنها لم ينفجر.