الحجز على بعض ممتلكات رونالدينيو في البرازيل!

أعلن المدعي العام البرازيلي، عن مصادرة بعض ممتلكات رونالدينيو، نجم السامبا وبرشلونة السابق، بسبب قضية بيئية تعود إلى عام 2007.

وذكرت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، أن السلطات البرازيلية صادرت 3 سيارات، ولوحة فنية تعود إلى روبيرتو دي أسيسي، شقيق رونالدينيو.

ويُتهم لاعب ميلان السابق، باستنزاف قطعة أرض في عام 2007، دون الحصول على ترخيص بيئي.

وفي ظل تراكم الديون عليه، اضطرت الشرطة لمصادرة بعض أصوله.

وكانت السلطات البرازيلية قد تتبعت الحسابات البنكية لرونالدينيو، لتحصيل الغرامة المفروضة عليه وشقيقه، لكنها وجدت أن حصيلة الثنائي في البنوك، لا تتجاوز 6 دولارات أمريكية، ما أدى للحجز على الممتلكات.

وكانت تقارير صحفية سابقة، قد ذكرت أن الجهات القضائية البرازيلية، لا ترى أن حسابات رونالدينيو، تتفق مع الحياة الصاخبة التي يعيشها.

ودللت على ذلك برحلات سفره، إلى الصين واليابان وأوروبا، إضافة إلى عقد الرعاية الضخم الذي يحظى به.