أزمة البنزين.. صور ملتقطة أمام محطات الوقود تثير سخرية السوريين



سخر موالون للنظام السوري، من الصور التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حول أزمة البنزين التي تعاني منها مناطق سيطرة النظام السوري.

وأظهرت الصور عدة أشخاص يقومون بدفع عناصر من شرطة المرور التابعين للنظام، وهم على دراجاتهم النارية التي فرغت من البنزين، كما قامت سيارة مدنية بنقل شرطي مرور مع دراجته إلى إحدى الكازيات في العاصمة السورية دمشق.

بينما قام شبان باستغلال الساعات التي يقضونها في طوابير الانتظار، للترفيه عن نفسهم وممارسة لعبة “الشدة”.

ويأتي ذلك في ظل انتشار طوابير الانتظار أمام محطات الوقود في مختلف مناطق سيطرة النظام، بعد انقطاع البنزين وارتفاع أسعاره بشكل جنوني، بالتزامن مع توجيه اتهامات للمسؤولين في حكومة النظام، باستغلال تلك الأزمة لمصالحهم الشخصية.

يذكر أن النظام السوري لم يعد قادراً على تأمين البنزين للمواطنين وتوفيره في محطات الوقود، حيث حمل النظام المسؤولية للنظام المصري الذي يمنع مرور قوافل النفط الإيرانية عبر أراضيه، بالإضافة إلى العقوبات الاقتصادية المفروضة على النظام ورموزه من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.