fbpx

إصابة مدني بانفجار عبوة ناسفة في مدينة عفرين بريف حلب 

سُمع دوي انفجار عنيف هزّ الأحياء السكنية في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، ناجم عن انفجار عبوة ناسفة ركنها مجهولون، ما أدى لإصابة مدني ووقوع حرائق في ممتلكات المواطنين. 

وقال مراسل SY24 شهم آرفاد، إن المعلومات الأولية تؤكد وقوع الانفجار خلف مشفى “ديرسم” وسط مدينة عفرين استهدف سيارة تعود لمراسل قناة “الجزيرة” قصي الأحمد. 

من جهته قال الدفاع المدني السوري إن مدنياً أصيب بجروح، وعملت الفرق على إسعافه إلى أحد المشافي الميدانية، كما قامت بإخماد الحرائق الناجمة عن الانفجار، وعملت على تأمين المكان لحماية المدنيين. 

وبين الفترة والأخرى تشهد مدينة عفرين انفجارات داخل الأسواق الشعبية والأحياء السكنية، وذلك بواسطة العبوات الناسفة والسيارات المفخخة، إضافة إلى قصف المدينة وريفها بقذائف المدفعية والصواريخ من قبل “قوات سوريا الديمقراطية” وميليشيا “حزب الله” الموالية لإيران.

ومطلع الشهر الماضي (حزيران 2021)، أكد الدفاع المدني السوري، توثيق أكثر من 106 حوادث انفجار بسيارة مفخخة أو عبوة ناسفة، في مناطق شمال غربي سوريا، منذ بداية العام الجاري 2021، مشيراً إلى أن تلك الحوادث أسفرت عن مقتل 51 شخصاً، من بينهم 8 أطفال و4 نساء، وإصابة 177 شخصاً.