الأردن يعلن عن الحل المناسب لمشكلة مخيم الركبان!

 

 

ذكر “أيمن الصفدي” وزير الخارجية الأردني، أنه بحث مع لجنة من أعضاء الكونغرس الأمريكي حل مشكلة مخيم الركبان للنازحين السوريين.

وقال “الصفدي” إن “حل مشكلة المخيم ھو عودة قاطنيه لمناطقهم بعدما أصبح إيصال المساعدات من الداخل السوري متاحاً”.

وأوضح أن “الأردن قام بدوره الإنساني إزاء قاطني المخيم حين كانت إمكانية إيصال المساعدات لهم من الداخل السوري غیر متاحة”.

وكشف الصفدي في تصريحات إعلامية، عن تعرض بلاده لضغوط كبيرة نتيجة استضافة أكثر من مليون سوري.

في حين طالب المجتمع الدولي بتقديم الدعم اللازم للأردن الذي يقدم كل ما یستطیع من عناية للاجئین رغم ظروفه الاقتصادية الصعبة.

يذكر أن النظام السوري فرض خلال الأشهر الأخيرة حصاراً خانقاً على سكان مخيم الركبان، وتسبب بمقتل عشرات الأطفال نتيجة فقدان المواد الغذائية والطبية اللازمة، بالإضافة إلى اعتقال العديد من قاطني المخيم خلال محاولتهم التوجه إلى مناطق سيطرته.