الأمن اللبناني يحذر اللاجئين السوريين من عمليات نصب واحتيال!



حذرت “مديرية الأمن العام” اللبناني اللاجئين السوريين القاطنين في البلاد من عمليات النصب والاحتيال التي يمارسها بعض الأشخاص بوسائل عديدة.

وأوضحت “مديرية الأمن العام” في تغريدة لها على حسابها الرسمي في موقع التدوينات القصيرة “تويتر” أن هناك أشخاصاً يقومون بإنشاء حسابات وهمية على وسائل التواصل الاجتماعي خاصةً موقع “فيسبوك” بهدف التواصل مع اللاجئين السوريين القاطنين في لبنان، مشيرةً إلى أنهم يقدمون للاجئين عروضاً تتعلق بتسوية أوضاعهم وتسيير معاملاتهم لدى المديرية.

ونبهت المديرية اللاجئين السوريين والأجانب الموجودين في لبنان للحذر من أن يقعوا ضحايا عمليات النصب والاحتيال التي يمارسها هؤلاء الأشخاص، داعيةً في الوقت ذاته كل شخص يعرض عليه مثل تلك الأعمال أن يبلغ أقرب مركز لمديرية الأمن.

يذكر أن اللاجئين السوريين في لبنان يتعرضون لعدة مضايقات منها منع التجول ليلاً وتهديد السلطات بترحيلهم إلى مناطق سيطرة النظام السوري، فضلاً عن الاعتداء عليهم بالضرب.