fbpx

الجيش التركي يرسل تعزيزات عسكرية جديدة إلى سوريا

أرسل الجيش التركي، السبت، تعزيزات عسكرية جديدة إلى وحداته المنتشرة على الحدود مع سوريا.

وأفادت وكالة “الأناضول” نقلاً عن مراسلها بأن قافلة تعزيزات تضم دبابات وناقلات جند مدرعة وصلت قضاء ريحانلي المحاذي لمحافظة إدلب السورية بولاية هاتاي جنوبي تركيا.

وأضاف أن القافلة توجهت باتجاه الوحدات العسكرية المنتشرة على الشريط الحدودي مع سوريا.

ويوم أطلق “الجيش الوطني السوري” معركة عسكرية جديدة في ريف حلب، عقب تهديدات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد خرق الهدنة واتفاق سوتشي من قبل النظام السوري وروسيا بما يخص منطقة خفض التصعيد الرابعة في إدلب.

وقال مراسل SY24 “شهم آرفاد” إن الاشتباكات اندلعت على محور مدينة الباب بريف حلب الشرقي، تمكنت فصائل الجيش الوطني خلالها من تدمير عدة آليات للنظام السوري.

وأضاف المراسل أن فصائل الجيش الوطني تمكنت من تدمير دبابة على محور بلدة تادف قرب مدينة الباب، واغتنام عربة عسكرية PMP ودبابة أيضاً على محور رادار شعالة.

وأسفرت الاشتباكات وفقاً لمراسلنا عن مقتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام السوري، كما تمكنت الفصائل من أسر عدد آخر لم يُعرف بعد.

وأطلق الجيش الوطني على المعركة اسم “العزم المتقد”.

وكان الجيش الوطني السوري قد أرسل قبل أيام، تعزيزات عسكرية كبيرة من ريف حلب الشمالي إلى محافظة إدلب، لتعزيز الجبهات والمشاركة في صد هجمات النظام وروسيا على المنطقة.