الشبكة السورية تكشف سبب رفض النظام دخول فريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية

 

 

كشفت الشبكة السورية لحقوق الإنسان عن سبب رفض النظام السوري دخول فريق التحقيق التابع لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، معتبرة ذلك دليلاً واضحاً وقوياً على استخدامها.

وقالت الشبكة في تقرير لها، إن “الرفض يثبت دون أدنى شك أن النظام السوري متورط في هجمات كيميائية جديدة، ولا يريد لمنظمة حظر الأسلحة اكتشاف ذلك”.

وذكرت أن “تاريخ المنع يتزامن مع آخر هجوم استخدم فيه النظام السلاح الكيماوي والذي وقع في تلال الكبانة شمال اللاذقية”.

واعتبر التقرير أن ممارسات النظام السوري المهينة للمجتمع الدولي وللأمم المتحدة شكَّلت سلسلة متراكمة من الكذب والتضليل.

يذكر أن النظام السوري استخدم الأسلحة الكيميائية ضد شعبه 222 مرة منذ 23 من كانون الأول 2012، وأسفرت تلك الهجمات عن مقتل ما لا يقل عن 1461 شخصاً.