الصدر يقترح تنحي بشار الأسد لحفظ أمن العراق

جدد رجل الدين الشيعي “مقتدى الصدر” دعوته بشار الاسد إلى التنحي، مطالبا فصائل الحشد العراقي بالانسحاب من ‏سوريا. كما دعا في وثيقة نشرها مكتبه إلى تنحي ملك البحرين حمد بن عيسى والرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.‏


ووفقاً لصحيفة “زمان الوصل” قدم ” الصدر” وثيقة نشرها مكتبه عبر فيها قلقه من “تزايد” مما وصفها “التدخلات” في الشأن العراقي، داعيا إلى “عدم ‏زج العراق في الصراع الإيراني الأمريكي الإسرائيلي‎”.


وقال الصدر في الوثيقة: “إني قلق فيما يخص مسألة الصراع الإيراني مع الاتحاد الثنائي (ترامب ونتنياهو) ذلك الاتحاد ‏الذي أخذ على عاتقه تركيع الشعوب وتجويعها بأبشع الطرق وأذلها محتجا بحجج الإرهاب وما شاكله‎”.‎


‎ ‎ووفقاً للصحيفة قدم الصدر 10 مقترحات منها انسحاب الفصائل العراقية المسلحة المنتمية للحشد وغيرهم من سوريا، وإغلاق السفارة ‏الأمريكية في العراق وتنحي العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى والرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وبشار ‏الأسد‎.‎


ودعا إلى مسك الحدود العراقية من قبل الجيش والشرطة العراقية حصرا، وإرسال وفود شعبية ورسمية إلى المملكة ‏العربية السعودية والفاتيكان والاتحاد الاوربي ومنظمة التعاون الإسلامي‎.‎


كما دعا إلى “اتوقيع اتفاقية بين العراق وإيران على احترام السيادة لكلا الطرفين، وإرسال وفد الى السعودية للوقوف ‏على حل بينها وبين إيران‎.‎
والصدر هو زعيم كتلة “سائرون” التي حصلت على 54 مقعدا في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، وهو أكبر عدد من ‏المقاعد‎.‎

الكلمات الدليلية