اليونيسف: في سوريا يوجد 29 ألف طفل أجنبي من أبناء عناصر داعش

كشفت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “يونيسيف” عن وجود 29 ألف طفل أجنبي من أبناء مسلحي تنظيم داعش ما زالوا في سوريا.

وأوضحت المديرة التنفيذية لـ “يونيسيف”، هنرييتا فور، في بيان نشره الموقع الرسمي للمنظمة أن “20 ألفاً من مجمل هؤلاء الأطفال عراقيون، فيما تعود أصول 9 آلاف منهم إلى 60 دولة حول العالم”.

وبحسب البيان، فإن “أغلبهم ولدوا في سوريا أو سافروا إليها بصحبة ذويهم”.

أما الجزء المتبقي “فإما تم تجنيدهم قسراً أو خُدعوا فانضموا للجماعات المسلحة، أو أنهم اضطروا إلى الانضمام إلى هذه الجماعات كي يتمكنوا من النجاة”.

الكلمات الدليلية