fbpx

توقف حملة اللقاح ضد كورونا شمال سوريا.. وطبيب يؤكد: آثاره خفيفة

أعلن مصدر طبي في منطقة إدلب شمال غربي سوريا، توقف حملة اللقاحات المخصصة ضد فيروس كورونا، والتي بدأت منذ الأول من أيار/مايو الجاري.


وقال مسؤول ملف “COVID-19” في مديرية صحة إدلب، الدكتور “حسام قره محمد” لمنصة SY24، إنه “ابتداء من اليوم (الإثنين)، سيتم توقيف حملة اللقاحات بشكل مؤقت إلى ما بعد عطلة عيد الفطر”.

وأضاف “قره محمد” أن “عدد من تم تلقيحهم حتى اليوم وصل إلى 3500 شخص في مدينة إدلب”.

ولفت “قره محمد” الانتباه إلى أن “الآثار الجانبية التي ظهرت على من تم تطعيمهم قليلة جدًا”.

وأكد أن “المميز في الأمر هو أنه أصبح هناك إقبال ملحوظ سواء من الكوادر الطبية أو من الفئة المستهدفة لتلقي اللقاح”.

بدوره قال الدكتور “ياسر نجيب” رئيس “فريق لقاح سوريا” لمنصة SY24، إنه “سيتم توقف الحملة قبل فترة العيد، وستبقى فقط 5 مراكز قيد العمل، كون هناك فئة من الأشخاص لا ترغب بتلقي اللقاح خشية من الألم وارتفاع الحرارة قبل وخلال فترة العيد”.

وأوضح أنه “سيكون هناك 3 مراكز في مدينة إدلب، ومركز في الأتارب، وآخر في دارة عزة”.

وأكد “نجيب” أن “هناك بعض الآثار الجانبية ظهرت على من تم تطعيمهم ولكنها آثار جانبية خفيفة، عبارة عن حرارة وألم عضلي ومفاصل وصداع لمدة يومين فقط بعد اللقاح ونسبتهم 30% فقط”.

وأشار إلى أنه تم “تسجيل دخول 4 حالات فقط إلى المشافي وتم تقديم (السيروم) لهم، ولكن جميع الحالات تماثلت للشفاء، ولا يوجد أي حالات في المشافي”.

وحتى مساء الأحد، وصل عدد المصابين بالفيروس في عموم الشمال السوري إلى 22143 حالة، والشفاء 20184 حالة، والوفيات 655 حالة، حسب “شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة”.