جرحى جيش النظام يحتجون في السويداء.. والسبب 10 آلاف ليرة!

وصف عشرات الجرحى من جنود النظام السوري، المكافأة التي قدمها لهم محافظ السويداء، بـ “المهينة”، وذلك خلال احتجاجهم أمام مبنى المحافظة في المدينة.

وقال موقع “السويداء 24” المعني بتغطية أحداث المحافظة، إن “المحتجين طالبوا بتأمين شواغر وظيفية أو فرص عمل لذويهم”.

كما رفضوا مبلغاً قدره 10 آلاف ليرة سورية منحهم إياه محافظ السويداء، معتبرين ذلك إهانة لهم وتهميشاً لمطالبهم.

وامتنع إعلام النظام عن نقل معاناتهم، بسبب أن “آذان المسؤولين ستبقى صماء”، وفقاً للموقع.

وينوي المحتجين من جرحى النظام السوري، التوجه يوم الخميس المقبل إلى مكتب “مجلس الشعب” من أجل طرح معاناتهم وتقديم مطالبهم.