جرحى لقوات النظام في الصنمين بريف درعا والفرقة التاسعة تهدد بالحصار!

هدد قائد الفرقة التاسعة التابع لقوات النظام السوري والقابعة في مدينة الصنمين شمالي محافظة درعا أهالي المدينة بإطباق الحصار على المدينة، وذلك على خلفية إصابة 3 عناصر للفرقة بجروح إثر مهاجمتهم بسلاح ناري من قبل مجهولين.

الهجوم الذي نفذه شبان ملثمون قد يكونوا تابعين لما يعرف مؤخرا بـ “المقاومة الشعبية” حيث تم استهداف العناصر ودارت اشتباكات استمرت لدقائق أسفرت لجرح العناصر ونجاح المطلقين بالفرار.

وأضاف المصدر الذي تحدث لـ SY24 وفضل عدم ذكر اسمه أن حالة من التوتر في أحياء المدينة عقب الاشتباك لاسيما وأن قوات النظام قد تشن حملة مداهمات عسكرية داخل المدينة بحثاً عن شبان ومطلوبين ومتخلفين بحجة الاشتباك الحاصل ظهر اليوم، حيث يخشى سكان المدينة أن تتمادى قوات النظام في اعتقالاتها بحق سكان المدينة.

يذكر أن مدينة الصنمين قد شهدت هجوما مماثلا قبل خمسة أسابيع تعرض خلالها احد حواجز النظام داخل المدينة لإطلاق نار دون وقوع إصابات.

وكانت وقعت هجمات مماثلة لمجموعات مجهولة استهدفت يوم أمس وأول أمس مواقع للنظام في بلدتي “غباغب والكرك الشرقي” وهو ما يؤشر إلى ارتفاع وتيرة الهجمات التي باتت مجموعات المقاومة تشنها على نقاط النظام في مدن وبلدات درعا يوما بعد يوم.

الكلمات الدليلية