حالات الانتحار تتزايد في السويداء.. شاب في مقتبل العمر يطلق النار على رأسه!

ازدادت حالات الانتحار في عموم المناطق السورية خلال السنوات الماضية، لعدة أسباب منها سوء الوضع المعيشي، أو بسبب حالات الاكتئاب أو الأمراض النفسية الناجمة عن الحرب.

 

ويوم أمس الجمعة، أقدم شاب من قرية “الغارية” بريف السويداء على الانتحار عبر إطلاق عيارات نارية على رأسه، ما أدى لمقتله على الفور.

 

وذكرت شبكة “السويداء 24” المختصة بنقل أخبار المنطقة الجنوبية، أن الشاب “أكثم غزالة” البالغ 35 عاماً، توفي يوم الجمعة بعد أن أطلق النار على رأسه في منزله بقرية الغارية بريف السويداء.

 

وأضافت الشبكة نقلاً عن ذوي المقتول، أن الشاب دخل إلى غرفته بشكل مفاجئ بعد حديث دار مع والدته التي سرعان ما سمعت إطلاق نار من الغرفة.


وأوضحت مصادر محلية، أن الشاب كان يعيش حياة طبيعة غير أنّه يعاني من مرض عصبي، كما أكدت مصادر طبية أنه تم عرض الشاب على الطبيب الشرعي وأثبتت حالة الوفاة بأنها ناتجة عن طلق ناري بالرأس.

يشار إلى أن محافظة السويداء، جنوبي سوريا، شهدت حالة انتحار شابة تبلغ من العمر  16 عاما عبر بندقية روسية في بستان جدها لأسباب مجهولة، وذلك قبل شهر واحد فقط.

الكلمات الدليلية