طائرات النظام ترتكب مجازر بحق المدنيين في إدلب

شنَّت الطائرات الحربية التابعة للنظام السوري، عشرات الهجمات الجوية على قرى وبلدات بريف محافظة إدلب، مما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى، وذلك في ثاني أيام عيد الفطر.

وقال مراسلنا إن “طائرة حربية تابعة للنظام فتحت نيران رشاشاتها على عائلة في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، الأمر الذي تسبب بوفاة طفل وطفلة ووالدتهما، إضافة إلى إصابة والدهما بجروح خطيرة”.

كما قُتل ستة مدنيين وأصيب آخرون جراء استهداف الطائرات الحربية التابعة للنظام بلدة “كفر عويد” بريف إدلب الجنوبي بعدة غارات جوية.

في حين أُصيب عدد كبير من المدنيين نتيجة قصف عشرات القرى في ريف إدلب الجنوبي، وذلك في ثاني أيام عيد الفطر.

يذكر أن قوات النظام المدعومة بالميليشيات الموالية لروسيا والطائرات الحربية، قتلت أكثر من 650 مدنياً في حلب وحماة وإدلب، وإجبار آلاف المدنيين على النزوح من منازلهم باتجاه المناطق الحدودية شمال سوريا، وذلك منذ بداية شهر شباط الماضي وحتى الآن.

الكلمات الدليلية