قسد تبدأ بضخ النفط للنظام عبر نهر الفرات

كشفت وكالة تركية عن تشييد شركة نفط تابعة للنظام السوري أنبوباً لضخ النفط من مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية إلى مناطق سيطرة النظام في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

 وقالت وكالة “الأناضول”، إن الأنبوب يمتد من بلدة “الشحيل” الواقعة في الضفة الشرقية لنهر الفرات، الخاضعة لسيطرة قسد، ثم يقطع النهر وصولاً إلى بلدة “بقرص” في الضفة الغربية للنهر التابعة لسيطرة النظام، وذلك من أجل تسريع وتيرة نقل النفط من الحقول التي يسيطر عليها الأول إلى مناطق سيطرة الأخير بكميات كبيرة.

وعملت قوات سوريا الديمقراطية خلال السنوات الماضية على نقل النفط للنظام السوري من خلال “عبّارات” تقطع نهر الفرات، كما سيطرت في عام 2017 على حقل “العمر” النفطي في دير الزور أحد أكبر حقول النفط في البلاد.

يُذكر أن حقول النفط في محافظة دير الزور تنتج 40% من مجمل نفط سوريا.