لغم يخترق حصون النظام ويقتل ست ضباط في درعا

انفجر لغم أرضي أثناء اجتماع ضم عدداً من الضباط والعناصر داخل الفرقة التاسعة التابعة لجيش النظام، بالقرب من مدينة الصنمين في محافظة درعا.

وقالت مصادر خاصة لـ SY24، إن “الانفجار تسبب بمقتل ست ضباط برتبة ملازم وملازم أول”، فيما ذكرت مصادر موالية للنظام، أن “الضباط القتلى خريجون جدد من الكلية الحربية الدورة 72 و71، وقد تخرجوا قبل 15 يوماً فقط”.

وكشفت الصفحات الموالية عن أسماء القتلى، وهم: “الملازم سليم صالح، الملازم أحمد القشلة، الملازم حسن حسن، الملازم غجير درويش، الملازم خضر إسماعيل، الملازم أول شرف علي نصر”.

وتعتبر الفرقة التاسعة من أبرز مواقع النظام وأكثرها تحصيناً في درعا، حيث لم يفقد جيش النظام السيطرة عليها طيلة سنوات الثورة السورية، الأمر الذي استند عليه ناشطون بالإشارة إلى تورط النظام في قتل ضباطه.

يذكر أن قوات النظام فقدت العشرات من جنودها، نتيجة انفجار ألغام أرضية في
منطقة حوض اليرموك بريف درعا، عقب سيطرته على المنطقة التي كانت تخضع مؤخراً لسيطرة قوات تابعة لتنظيم الدولة “داعش”.

الكلمات الدليلية