لليوم الثالث.. النظام يخرق التهدئة ويقصف مناطق في إدلب وحلب

جددت قوات النظام والميليشيات الموالية لها، اليوم الثلاثاء، خرقها لوقف إطلاق النار المعلن من قبل روسيا وتركيا في محافظة إدلب شمال سوريا.

وقصفت قوات النظام بقذائف المدفعية والصواريخ قرى وبلدات عدة في حلب وإدلب.

وقال مراسلو SY24 إن عشرات القذائف سقطت على بلدات الركايا وكفرسجنة وتلمنس بريف إدلب الجنوبي.

في حين أطلقت قوات النظام المتمركزة في مدرسة الحكمة عدة قطاف وصواريخ على  بلدات المنصورة وكفر داعل وخان العسل في ريف حلب الغربي.

وأسفر القصف عن أضرار مادية في ممتلكات المدنيين دون ورود معلومات عن سقوط ضحايا.

وكانت مدينة معرة النعمان ومحيطها في ريف إدلب الجنوبي، قد تعرضت لقصف مدفعي من قبل قوات النظام، أمس الاثنين، وأدى ذلك لمقتل رجل وإصابة ثلاثة آخرين.

وتواصل قوات النظام قصفها للمدن والبلدات في الشمال السوري، بالرغم من إعلان روسيا وتركيا الأحد الماضي، عن بدء تطبيق وقف إطلاق النار بين المعارضة وقوات النظام في المنطقة.

يذكر أن الحملة العسكرية للنظام وروسيا أدت إلى مقتل مئات المدنيين وإجبار ما لا يقل عن 300 مدني على النزوح من منازلهم باتجاه الأراضي الزراعية والجبال القريبة من الحدود التركية شمال سوريا.

الكلمات الدليلية