مظاهرة في بروكسل للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين من سجون النظام

تظاهر العشرات أمام مقر البرلمان الأوروبي في العاصمة البلجيكية “بروكسل” مطالبين بإطلاق سراح المعتقلين في سجون النظام السوري.

ووقف نحو 100 شخص أمام البرلمان رافعين لافتة كتب عليها “الحرية للمعتقلين في سوريا” كما رفعوا صوراً لأشخاص معتقلين أو مفقودين في سجون اﻷسد.

ودعا المتظاهرون المجتمع الدولي للتحرك من أجل وَقْف العنف في سوريا ومحاسبة المسؤولين عن حالات الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري.

وكان متظاهرون قد خرجوا في مدن تركية منذ أيام للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين في سوريا بعد أيام من عَقْد مؤتمر حول ذلك بمدينة “إسطنبول” حضره شخصيات عديدة منها الفنانة الأذرية الشهيرة “آزرين”، والنائبة البرلمانية المسلمة الأولى في البرلمان البريطاني “هون بارونيسبولا”، والبرلمانية الإكوادورية “آنا بلن مارين”، والبرلمانية الأوكرانية “أولغا بوغوموليتس”.

يُذكر أن عدد المعتقلين في سجون النظام السوري بلغ أكثر من 200 ألف شخص، فيما فُقد 85 ألفاً آخرون، وتعرض 14 ألفاً للتعذيب منذ بَدْء الثورة في سوريا عام 2011.