مقتل ثلاثة عناصر للنظام السوري في درعا

قتل ثلاثة عناصر من قوات النظام في ريف درعا يوم أمس الجمعة بعد تعرضهم لهجوم مسلح بالأسلحة الرشاشة على الطريق الواصل بين مدينة درعا ومدينة طفس بريف درعا الغربي.

وعلمت SY24 من مصادر خاصة أن كلاً من “محمد كامل المسالمة، أحمد المسالمة، عماد فلاح السويدان” وهم عناصر يتبعون للأمن العسكري قُتلوا بإطلاق نار عليهم من قبل مجهولين يوم أمس الجمعة.

وبحسب المصادر أن العناصر الثلاثة الذين قُتلوا يعملون تحت قيادة “مصطفى الكسم” وهو أحد عناصر المصالحات، وكان يعمل في صفوف المعارضة قبل سيطرة النظام السوري على مدينة درعا في شهر تموز 2018 العام الماضي.

يذكر أنه الهجوم الثاني من نوعه الذي يستهدف النظام وحلفاءه أمس، بعد انفجار عبوة ناسفة بدورية تتبع للشرطة العسكرية الروسية.

وكان تعرض المدعو “عبدالباسط شكر ي الحريري” لمحاولة اغتيال في بلدة بصر الحرير بريف درعا الشرقي وهو يعمل في صفوق حزب الله اللبناني.

وازدادت عمليات الاغتيال والملاحقة في درعا وريفها منذ سيطرة النظام السوري عليها، تلاحق هذه العمليات بالدرجة الأولى قادة وعناصر المصالحات الذين وقعوا على اتفاق تسوية مع روسيا.