مقتل ضابط برصاص “الشبيحة” في حلب

قُتل ضابط تابع لقوات الدفاع الوطني، يوم السبت الماضي، نتيجة اشتباكات دارت بين القوات الموالية للنظام السوري في حي الحمدانية بمدينة حلب.

وقالت صفحات إعلامية موالية للنظام، إن “الاشتباكات بين قوات الدفاع الوطني في الحي، استمرت لعدة ساعات، ونتج عنها مقتل الملازم أول أويس ديب، إثر إصابته بطلق ناري في الرأس”.

وأوضحت صفحة “أخبار حلب”، أن “ديب أصيب أثناء مروره بجانب مشاجرة جماعية بين عناصر الدفاع الوطني”، مشيرةً إلى أنه فارق الحياة بعد أن نقل إلى المستشفى العسكري في المدينة”.

ويتبع الملازم أول لأكاديمية الأسد للهندسة العسكرية في حلب، وهو من دورة الضباط 69، وينحدر من قرية ربعو التابعة لمصياف غربي مدينة حماة.

وجاءت الاشتباكات عقب خلاف بين عناصر الدفاع الوطني على تقاسم المسروقات التي نهبوها من أحد منازل حي الحمدانية.

يذكر أن قوات النظام والتشكيلات الرديفة لها، ترتكب عشرات الانتهاكات بحق أهالي حلب شهرياً، حيث سجلت المئات من جرائم السرقة والقتل والاغتصاب خلال الأشهر الأخيرة، وأكد إعلام النظام أن “معظم مرتكبيها من الشبيحة”.