مقتل طفلة ومعلمة في جسر الشغور

قتلت الطفلة “مريم عبد الرحمن بكري” ومعلمتها “فاطمة محمد”، في ظروف غامضة داخل أحد المنازل المهجورة في مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي.

وقالت مصادر محلية، إن “الأهالي عثروا على جثة الطفلة البالغة من العمر خمسة أعوام، ومعلمتها البالغة من العمر 30 عاماً، داخل أحد منزل مهجور وسط المدينة”.

وسبق أن كشف “مركز جسر الشغور الإعلامي”، عن اختفاء الطفلة والمعلمة صباح الاثنين الماضي في مدينة جسر الشغور، قبل أن يتم العثور جثتيهما صباح اليوم الثلاثاء.