روسيا لاتستطيع اخراج إيران من سوريا ولا تمنع اسرائيل من ضرب قواتها!

أكد السفير الروسي في “اسرائىل”، أناتولي فيكتوروف، أن بلاده لا تستطيع إرغام إيران على الخروج من الأراضي السورية، ولا منع الضربات الإسرائيلية عنها.

وقال “فيكتوروف” في لقاء على القناة العاشرة العبرية: إن “موسكو لا تستطيع إرغام القوات الإيرانية على مغادرة سوريا، ولا تستطيع أيضًا أن تمنع إسرائيل من توجيه ضربات جوية للقوات الإيرانية”.

ودافع السفير عن الوجود الإيراني، بقوله: “إنهم يقومون بدور مهم معنا للقضاء على الإرهابيين في سوريا وخلال هذه الفترة، نرى أن أي مطالب بطرد أي قوات أجنبية من كل أنحاء سوريا غير واقعية”.

وأضاف “فيكتوروف”: “بوسعنا التحدث مع شركائنا الإيرانيين بكل صراحة وانفتاح، والسعي لإقناعهم بالقيام بشيء أو عدم القيام به”، لكن عندما سئل هل تستطيع روسيا إجبار إيران على الخروج أجاب قائلًا: “لا نستطيع”

وعبَّر السفير الروسي عن رفضه للهجمات على سوريا، لكنه استدرك، بقوله: “لا يمكن أن نملي على إسرائيل ما تقوم به، وليس لروسيا أن تمنح لإسرائيل حرية القيام بشيء أو تمنعها من القيام بشيء”.

ومع سيطرة قوات النظام بشكل شبه كامل على جنوب غرب سوريا، المجاور للقطاع الذي تحتله إسرائيل في مرتفعات الجولان، أبلغ السفير أن القوات النظام فقط هي التي يجب أن تنتشر هناك.