نساءٌ فاعلات في المجتمع.. سيدة تدرّب النساء على الخياطة في عفرين

تعمل السيدة “يسرى حيدر” المهجرة من الغوطة الشرقية، على تدريب العديد من النساء على الخياطة في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، بهدف تمكينهن وإفادتهن مادياً، وغرس قيمة الاعتماد على النفس.

وقالت “يسرى” لـ SY24، إن “حصار الغوطة أعادها إلى مهنة الخياطة من أجل عائلتها، حيث باتت تخيط الملابس لأولادها في المنزل، ومن ثم بدأت تعمل أقربائها وجيرانها، حتى باتت تلك المهنة تدر عليها المال”.

تعمل اليوم “حيدر” في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، على تعليم النساء الحياكة والخياطة، وذلك في مركز نسائم سوريا النسائي.

وأوضحت في حديثها الخاص مع SY24، أن “لديها في الحصّة 28 متدربة، يتدرّبن على أساسيات الخياطة، وعلمهنّ تفصيل الكنزة والفستان والتنورة والبنطال، طريقة تدوير قطع الخياطة وطريقة تصليحها”، مشيرةً إلى أن “السيدات أحببن هذه المهنة”.