هجوم مسلح على حاجز للمخابرات في درعا

هاجم مجهولون مسلحون، صباح يوم الجمعة، أحد المواقع العسكرية التابعة للنظام السوري في مدينة الكرك في ريف درعا.

وقال مراسلنا نقلاً عن مصادر محلية في درعا، إن “حاجز المخابرات الجوية المتواجد بالقرب من أحد مدارس مدينة الكرك، تعرض لإطلاق رصاص، بالتزامن مع سماع عدة انفجارات ناجمة عن سقوط قذائف على الحاجز المستهدف”.

فيما لم ترد معلومات حول حصيلة القتلى والجرحى الذين سقطوا في صفوف قوات النظام خلال الهجوم.

وتعاني قوات النظام من إخماد (الثورة) في درعا، حيث باتت الشعارات المناهضة للنظام السوري التي يقوم بكتابتها ما يعرف بـ (الرجل البخاخ)، تغزو المدن والقرى التي دخلتها قوات النظام بموجب الاتفاق بين المعارضة وروسيا في تموز من العام الماضي.

يذكر أن المسجد العمري في درعا، شهد خلال الفترة الماضية خروج أهالي المنطقة في مظاهرة مطالبة بإسقاط الأسد والإفراج عن المعتقلين، وذلك رداً على الانتهاكات التي ترتكبها قوات النظام وعدم التزامها بتعهداتها.