fbpx

واشنطن تدعو الأسد لاتخاذ إجراءات عاجلة لإنقاذ أرواح المتضررين بفعل الحرائق

دعت الولايات المتحدة الأمريكية، رأس النظام السوري “بشار الأسد” وحكومته، لاتخاذ إجراءات عاجلة من أجل إنقاذ أرواح السكان الذين تضرروا بفعل الحرائق، التي اندلعت والتهمت نيرانها مساحات واسعة في مناطق عدة داخل سوريا.

جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الأمريكية، نشرته “سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في دمشق” على حسابها في “فيسبوك” ووصلت نسخة منه لمنصة SY24.

وجاء في البيان أن “الولايات المتحدة تتعاطف مع المجتمعات في سوريا المتضررة من الحرائق، التي أسفرت عن خسائر في الأرواح والعشرات من الإصابات، وإلحاق أضرار واسعة في الممتلكات”.

وأعربت واشنطن في بيانها عن تضامنها مع الفئات المتضررة من تلك الحرائق وقالت في بيانها “عواطفنا مع المتضررين”.

وأكدت واشنطن في بيانها أنه “يجب على الحكومة السورية اتخاذ إجراءات عاجلة وفورية لإنقاذ الأرواح”.

ومنذ عدة أيام تشهد محافظتي اللاذقية وطرطوس وريف بانياس إضافة لريف حمص الغربي، اندلاع حرائق امتدت نيرانها إلى مساحات واسعة من الأراضي، وصولا إلى مسقط رأس النظام السوري “بشار الأسد” في القرداحة، والتي استمرت على مدى 3 أيام تقريبا، في حين وجه “بشار الأسد” وزارة الأوقاف التابعة له بالدعوة إلى “صلاة الاستسقاء” للمساعدة على إطفاء الحرائق.