11 ضحية حصيلة مجزرة ارتكبتها طائرات النظام في ريف إدلب

 

 

ارتكبت طائرات النظام السوري، مساء يوم الأربعاء، مجزرة مروعة بحق المدنيين في قرية بينين بريف محافظة إدلب شمال سوريا.

وقال مراسلنا، إن “حصيلة ضحايا المجزرة التي ارتكبتها طائرة حربية سورية جراء قصفها للمناطق السكنية في بينين، بلغت 11 قتيلاً بينهم عدد من النازحين”.

وأوضح أنه “من بين القتلى ثلاثة أشخاص مجهولي الهوية، لم يتم التعرف عليهم نتيجة تحولهم إلى أشلاء”.

وأظهرت الصور التي التقطها مراسلو SY24 دماراً واسعاً في المنازل والسيارات المدنية التي كانت في المكان المستهدف.

يذكر أن الحملة العسكرية التي تنفذها قوات روسية وسورية بدعم جوي من الطائرات الحربية والمروحية، أسفرت عن مقتل أكثر من 700 مدني في حلب وحماة وإدلب، وإجبار نصف مليون شخص على النزوح من منازلهم، إضافة إلى تدمير العشرات من المراكز الطبية والمؤسسات المدنية، وذلك منذ بداية شهر شباط الماضي وحتى الآن.