Facebook
Twitter
WhatsApp
Telegram

تحذيرات من خطر أدخنة مولدات الأمبيرات على الطلاب في الحسكة

SY24 -خاص

حذر أهالي الحسكة من خطر أدخنة مولدات الأمبيرات على طلاب المدارس في المدينة وريفها، وذلك بسبب قرب بعض هذه المولدات من مدارس الأطفال.

وأوضحت مصادر من أبناء المنطقة أن هذه المولدات تُصدر غازات سامة يمكن أن تُسبب مشاكل صحية خطيرة للطلاب، مثل أمراض الجهاز التنفسي على وجه الخصوص.

وأضافت المصادر أن هذه المخاطر تزداد سوءًا خلال فصل الشتاء، حيث يتم تشغيل المولدات بشكل متكرر بسبب انقطاع التيار الكهربائي.

ودعا الأهالي السلطات المحلية إلى اتخاذ خطوات لضمان سلامة الطلاب، مثل نقل مولدات الأمبيرات بعيدًا عن المدارس والتأكد من تهويتها بشكل جيد واستخدام فلاتر مناسبة لتنقية الهواء.

ومؤخراً، لاقى مشروع تجهيز مولدات كهربائية في أحد أحياء المدينة موجة انتقادات بسبب قربها من بعض مدارس الأطفال.

وأعربت مصادر متطابقة عن قلقها من وضع المولدات بالقرب من المدارس، خوفًا من تأثير أدخنة مولدات الأمبيرات على صحة الطلاب.

وأفادت مصادر تعليمية أن وضع مولدات الكهرباء بين ثلاث مدارس فيها آلاف الطلاب تعتبر مشكلة كبيرة وستلحق ضرراً بالعملية التربوية، حسب تعبيرها.

وتأتي تلك المشكلة في وقت يؤكد فيه سكان المدينة على حاجتهم إلى هذه المولدات، خاصة مع قدوم فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة، خاصة وأنهم تقدموا بأكثر من طلب إلى الجهات المسؤولة لتوفير حلول لمشكلة انقطاع التيار الكهربائي.

واقترح بعض الأهالي تشغيل المولدات في ساعات المساء فقط لتجنب تأثيرها على الطلاب خلال فترة الدوام المدرسي، في حين وعد القائمون على إدارة قطاع المولدات في المنطقة بأخذ شكاوى الأهالي بعين الاعتبار.

الجدير ذكره، أن المخاوف من انتشار الأمراض التنفسية ليست فقط بسبب تصاعد دخان المولدات، بل بسبب تراكم النفايات وغياب أي دور للجهات الخدمية عن معالجة هذه المشكلة، حسب الأهالي.

كما يعبر عدد من القاطنين في عموم المنطقة الشرقية عن مخاوفهم من تفشي الأمراض وانتقالها إلى أطفالهم، وذلك بسبب انتشار حفر الصرف الصحي، وفق تقارير عدة نشرتها منصة SY24.