fbpx

ميركل من عمّان: الوجود الإيراني في المنطقة “عدواني”

العاهل الأردني عبد الله الثاني، المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
العاهل الأردني عبد الله الثاني، المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

دعت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، إلى إيجاد الحلول المناسبة لإيقاف توجهات إيران “العدوانية”، وكبح جماحها في الشرق الأوسط، معربة عن مخاوفها بشأن البرنامج الصاروخي لطهران.

وقالت ميركل أثناء زيارتها للأردن الخميس 21 حزيران أن إيران تقاتل في سوريا إلى جانب رئيس النظام السوري، بشار الأسد، وترسل بعض قواتها من لبنان والعراق إلى الأراضي السورية، وأشارت إلى أنها تدعم الحوثيين في اليمن.

ووصفت ميركل الميول الإيراني بـ “العدواني” وحثت المجتمع الدولي لإيجاد حلول سريعة لذلك، قائلةً: “لا يجب مناقشة توجهات إيران العدوانية فحسب، بل نحتاج إلى حلول على وجه السرعة”.

وتساهم ألمانيا في الاتفاق النووي الإيراني بعد انسحاب الرئيس الأمريكي من الاتفاق في أيار الماضي، وقالت المستشارة الألمانية إن “الكل في الاتحاد يشاطر الرأي بأن الاتفاق ليس مثاليًا، لكن علينا البقاء فيه”.

وأكدت ميركل حينها، مواصلة المفاوضات مع إيران حول مواضيع أخرى، وخاصة تطوير الصواريخ الباليستية، بحسب وكالة “فرانس برس”.

تصريحات المستشارة الألمانية جاءت أثناء لقاءها بالعاهل الأردني، عبد الله الثاني، في زيارة للأردن اليوم، لمناقشة بعض القضايا الثنائية في المنطقة، خاصة اللاجئين السوريين في الأردن ولبنان.