قسد تنفي الاتفاق مع النظام السوري حول إدارة المنشآت النفطية

أكدت الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية، “إلهام أحمد”، عدم وجود اتفاق مع النظام السوري ينص على تسلم الأخير إدارة المنشآت النفطية، وتولي عمليات تصدير النفط.

وحول ما أثارته وسائل إعلام موالية للنظام بوجود اتفاق بين قوات سوريا الديمقراطية والنظام، وقالت أحمد إن “ما نشر غير صحيح مطلقا، ولا يوجد أي اتفاق من هذا القبيل”، واتهمت الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية وسائل الإعلام النظام “بنشر معلومات لا صحة لها منذ فترة”.

وقالت أحمد إنه لا يوجد مفاوضات حول النفط في “المناطق المحررة”، مشددة على أن “النفط في المناطق المحررة نستفيد منه حسب احتياجاتنا”.

ورفضت أحمد الإجابة عن سؤال حول تصدير المجلس أو قوات سوريا الديمقراطية للنفط من المناطق المحررة من قبضة تنظيم الدولة إلى خارج سوريا.

من جانبه، رفض الناطق باسم قوات سوريا الديمقراطية، “كينو غابرييل”، التعليق على الأمر، قائلا لوسائل إعلام روسية “لا رد لدي حول هذا الموضوع”.

وكانت صحيفة “الوطن” المقربة من النظام السوري نقلت أن “عدة وفود لمسؤولين من النظام زارت مدن القامشلي والحسكة والرقة والطبقة والشدادي في الأيام الأخيرة، للاجتماع مع بعض قيادات وحدات حماية الشعب”، لافتة إلى وجود “اتفاق جديد بينهما يهدف لتولي الحكومة إدارة المنشآت النفطية في الحسكة، وأن تكون عمليات بيع النفط حصرية بيد الدولة”.

الكلمات الدليلية