تخريج دفعة جديدة من الشرطة الحرة تعدادها 150 عنصراً في ريف حلب

قامت قيادة الشرطة الحرة والأمن الوطني العام بتخريج دورة جديدة من العناصر في بلدة الراعي بريف حلب، بعد تلقيها الخبرات الأكاديمية اللازمة للتعامل مع القضايا الأمنية بشتى فروعها، والحفاظ على حياة المواطنين وممتلكاتهم.

الرائد فراس شيخ محمد قائد الشرطة الحرة في بلدة الراعي بريف حلب قال في حديث لـ SY24: “لدينا حوالي 500 عنصر حالياً، وقمنا بتخريج دورة جديدة بعد تلقيهم التدريبات اللازمة على يد مختصين، وسنقوم بتخريج دورات متتالية في القريب العاجل حتى يصل العدد إلى 800 عنصر”.

“الهدف من زيادة أعداد العناصر الشرطية وقوات الأمن الحافظ على حياة المدنيين، وتوزيع العناصر بشكل كاف سواءً في السجن المركزي أو المشافي أو قصر العادلية”

وأضاف شيخ محمد: “الهدف من زيادة أعداد العناصر الشرطية وقوات الأمن الحافظ على حياة المدنيين، وتوزيع العناصر بشكل كاف سواءً في السجن المركزي أو المشافي أو قصر العادلية”.

وتابع قائلاً: “افتتحنا مخافر حدودية بين سوريا وتركيا، ومخافر في الريف ستتبع لها عدة بلدات، وهدفنا أولاً وأخيراً تقوية القبضة الأمنية لملاحقة المجرمين واللصوص ومن يعبث بأمن وراحة المواطن”.

واختتم الرائد فراس قائلاً: “معبر باب السلامة تم تفعيله بشكل كبير في التجارة، ويحتاج عدداً كبيراً من العناصر للعمل على سير العملية التجارية بشكل أفضل وآمن”.

يشار إلى أن هذه الدورة الجديدة من الشرطة بلغ عددها قرابة 150 عنصراً، سيتم فرزهم على الدوائر الرسمية والحواجز التابعة لقوات الشرطة والأمن الوطني العام في منطقة الراعي وريفها شمال حلب.

الكلمات الدليلية