المنتخب السوري الحر يفوز بميداليتين في بطولة كأس العالم للأندية برياضة “مواي تاي”

تمكنت البعثة السورية الحرة برياضة المواي تاي المشاركة في بطولة العالم للأندية المقامة في ولاية أنطاليا التركية، من الفوز بميداليتين برونزيتين للاعبين “سارية الجزائري” و “محمد الحاج الياسين”.

وكانت الحصيلة السورية الحرة من الميداليات هي الوحيدة باسم العرب، حيث لم تحصد أي دولة عربية مشاركة بالبطولة على ميداليات في فئة الرجال بعد المنافسات التي استمرت 3 أيام.

وأكد اللاعب السوري “صلاح فارس” وهو أحد أعضاء البعثة السورية، أن “البطل السوري سارية الجزائري تعرض لإصابتين في المنافسات”، مشيراً إلى أن “البطل السوري موسى النجاراستقرت صحته بعد النزيف الحاد الذي تعرض له في الأنف جراء المواجهة الأولى التي خاضها في المنافسات”.

وقال الكابتن “سارية الجزائري” الفائز بالميدالية البرونزية، إن “هذا الفوز بفضل من الله وبإصرار الفريق بأكمله والميدالية البرونزية أهديها إلى عائلتي الصغيرة وأمي وأبي وإخوتي، وإلى الشعب السوري الثائر وإلى كل المعتقلين في سجون النظام وإلى المعتقلين الرياضيين وعلى رأسهم الدكتورة (رانيا العباسي) وعائلتها”.

كما أوضح الكابتن “محمد الحاج ياسين”، بأنه “ليس من السهل أن نوفق بإحراز ميداليتين باسم المنتخب السوري وباسم العرب أيضا في ظل تحضيرات المنتخبات والفرق القادمة الى البطولة، ولكننا فعلنا ما علينا وما يهمنا كان تقديم إنجاز بسيط إلى معاناة الشعب السوري المعذب الذي طالب بحريته على مدار السنوات الماضية”.