fbpx

حقناً للدماء.. “مجموعة أحرار” تطرح مبادرة بشأن شمال شرق سوريا

أصدرت (أحرار) “مجموعة العمل من أجل سوريا مبادرة تضمنت عدة نقاط لـ “حقن دماء الشباب” من كرد وعرب وأتراك، للتأكيد على أن هناك مجال للحلول السلمية في سوريا.

وجاء في نص المبادرة التي وصل لموقع sy24 نسخة منها فصل قوات “حزب الاتحاد الديموقراطي” عن حزب العمال الكردستاني وخروج المقاتلين الأجانب وإفساح المجال لدخول قوات البشمركة والجيش السوري الحر.

كذلك تضمنت المبادرة إجراء انتخابات مجالس محلية وإطلاق الحريات السياسية والسماح بعودة المهجرين إلى قراهم ومدنهم.

وأكدت المجموعة في مبادرتها أنها جاءت رغبة منها في “حقن دماء الشباب”، كردًا وعربًا وأتراكًا، في حربٍ يمكن تجنبها، وإظهار أن هناك خيارات أخرى غير الحرب أو التسليم لنظام الأسد”.

وطالبت المجموعة في مبادرتها بفك ارتباط “حزب الاتحاد الديمقراطي” بـ (حزب العمال الكردستاني) ومغادرة المقاتلين الأجانب، إضافة إلى إدخال قوات البشمركة والجيش الحر وتشكيل قيادة مشتركة مع (قسد) تحت إطار جيش وطني موحد.

وتضمنت مقترحاً بتسيير دوريات مشتركة من قوات التحالف والقوات التركية، داخل المناطق، للتأكد من تنفيذ بنود الاتفاق.

وتضمنت المبادرة “تأمين كل من طيران التحالف والتركي، الحماية لكامل المناطق المعنية”، مع التأكيد على عودة المهجرين إلى قراهم ومدنهم، وفتح الحدود التركية لمرور المساعدات والتجارة والأشخاص، كما أشارت إلى ضرروة “إجراء انتخابات ديمقراطية للإدارات المحلية، والقيام بانتخابات عامة تنتج قيادة سياسية، تمثل هذه المناطق، إضافة إلى السماح بالحريات السياسية”.

البيان:

 

الكلمات الدليلية