ضحايا مدنيون في حماة.. وسهيل الحسن يزور معسكرات النظام

شنَّت قوات النظام السوري من مواقعها في معسكر قبيبات، هجوماً صاروخياً على مدينة اللطامنة بريف حماة الشمالي، مما تسبب بخسائر بشرية في صفوف المدنيين.

وقال مراسلنا، “بشار الشيخ”، إن “قوات النظام قصف بالصواريخ مدينة اللطامنة، وأسفر القصف عن مقتل رجل مسن وإصابة أربعة آخرين بينهم أطفال”، مشيراً إلى أن “القوات الروسية تتواجد داخل المعسكر الذي أطلقت منه الصواريخ”.

وذكر المراسل نقلاً عن مصادر خاصة في حماة، أن “تعزيزات عسكرية لقوات النظام وروسيا وصلت مؤخراً إلى ريف حماة الشمالي، بغية إقامة نقطة عسكرية في المنطقة”.

وأكدت المصادر، أن “العقيد في قوات النظام سهيل الحسن، زار معسكر جورين والسقيلبية في ريف حماة الغربي، بعد أيام من زيارة وزير الدفاع للمنطقة ذاتها”.

يذكر أن الاتفاقية المبرمة بين روسيا وتركيا في الشمال السوري، تنص على إقامة منطقة منزوعة السلاح الثقيل، ووقف كامل لإطلاق النار بين المعارضة والنظام.