روسيا تعترف بمقتل ثلاثة من جنودها في سوريا

متابعات – SY24

اعترفت وزارة الدفاع الروسية، يوم الاثنين، بمقتل ثلاثة عسكريين روس في سوريا، نهاية شباط الماضي.

وأكدت وزارة الدفاع، أن “العسكريين الثلاثة وقعوا في كمين نصبه المسلحون لهم، أثناء عودتهم من محافظة دير الزور”.

وأوضحت أنها “تمكنت من تحديد هوية الجماعة المسلحة التي هاجمت سيارة العسكريين الروس، حيث نفذت القوات الجوية الفضائية الروسية نفذت عملية أمنية أسفرت عن القضاء على الجماعة المسلحة المكونة من أكثر من 30 عنصراً”.

وسبق أن نشرت عدة وسائل إعلامية من بينها منصة SY24، خبر فقدان المقاتلين الروس مع عناصر من مخابرات النظام السوري المسؤولة عن حمايتهم، خلال عودتهم من دير الزور باتجاه تدمر.

يذكر أن البادية السورية الواقعة بين مدينة دير الزور ومدينة تدمر، تخضع لسيطرة الحرس الثوري الإيراني والميليشيات التابعة له، بالإضافة إلى تواجد قوات النظام وميليشيا الدفاع الوطني.

الكلمات الدليلية