إدلب.. مقتل نحو 500 مدني وتهجير نصف مليون خلال أشهر

كشفت فريق “منسقو الاستجابة” في سوريا، عن عدد الضحايا والنازحين نتيجة الحملة العسكرية التي تشنها قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران إلى مدن وبلدات الشمال السوري، للأسبوع الرابع عشر على التوالي.

وأكد الفريق ارتفاع عدد الضحايا إلى 455 مدنياً بينهم 139 طفلاً في إدلب وحماة واللاذقية وحلب، وذلك خلال الفترة الممتدة من 2 شباط حتى 13 أيار من عام 2019.

كما وثق تقرير الفريق عدد النازحين من منازلهم بسبب القصف المكثف والعنيف، وبلغ عددهم 260503 أشخاص وذلك خلال آخر 15 يوماً فقط.

وأشار إلى أن نحو 292 ألف شخص آخرين نزحوا قبل هذه الفترة ليرتفع العدد لأكثر من نصف مليون إنسان منذ إعلان اتفاق سوتشي.

يذكر أن روسيا بررت هجماتها على الشمال السوري، وسيطرتها على عدة مناطق في ريف حماة، بسبب الاستهداف الصاروخي المتكرر لقاعدة حميميم في اللاذقية.