أردوغان يتحدث مجدداً عن اللاجئين السوريين في تركيا

أدلى الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، اليوم الثلاثاء، بتصريحات جديدة حول اللاجئين السوريين المقيمين في تركيا.

وقال “أردوغان” إن “عودة السوريين إلى وطنهم بعد تحقيق الاستقرار وعودة الحياة لطبيعتها هامة بقدر أهمية مكافحة الإرهاب”.

وأضاف: “يجب تطبيق الصيغ التي ستُبقي اللاجئين في بلدانهم وتعيد من هم في بلداننا إلى وطنهم”.

وأوضح الرئيس التركي أنه “لا يمكن حل مشكلة اللاجئين إلا من خلال اتخاذ خطوات على مستوى عالمي”، مشيراً إلى أن “إبقاء اللاجئين السوريين داخل حدودنا لا يمكن اعتباره الحل الوحيد لتلك المشكلة”.

وعن التمييز أكد أن “تركيا لم تشهد أي حوادث لتهميش اللاجئين أو معاداتهم، باستثناء حالات فردية”.

وشدد على أن “دول صاحبة إمكانات مادية أكبر منا بكثير حددت استقبال عدد معين من اللاجئين بينما تركيا استقبلت جميعهم دون تمييز بين أديانهم وأعراقهم ولغاتهم”.

الجدير بالذكر أن أكثر من ثلاثة ملايين ونصف سوري يعيشون في تركيا، وتخطط أنقرة إلى إنشاء “المنطقة الآمنة” شمال شرقي سوريا بهدف عودة من يريد إليها، دون إجبار أحد على ذلك.