جنود النظام يقتلون رجلاً مسناً ويحرقون جثته في معرة النعمان بإدلب

قامت قوات النظام والميليشيات الممولة من قبل روسيا، أمس الأربعاء، بإعدام رجل مسن وإحراق جثته في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

وقالت مصادر محلية، إن “الرجل المسن البالغ من العمر 70 عاماً، أحمد الجفال، رفض مغادرة مدينة معرة النعمان بسبب الفقر وعدم قدرته على النزوح”.

وأوضحت أن “عناصر من جيش النظام اعتقلوا الرجل بعد سيطرتهم على المدينة يوم الثلاثاء الماضي، وقاموا بإعدامه ميدانياً، وإحراق جثته باستخدام البنزين وإطارات السيارات المطاطية”.

وتداولت صفحات موالية للنظام، صورة تثبت وقوع الجريحة وتظهر عناصر من جيش النظام وهم يدعسون على جثة الرجل قبل إشعال النار فيها.

يذكر أن قوات الحلف الروسي السوري تمكنت مؤخراً من السيطرة على مدينة معرة النعمان وريفها، بعد تدميرها بآلاف الغارات الجوية، والتي قتل بسببها مئات المدنيين وأجبر نحو مليون مدني على النزوح من منازلهم.