هدنة لمدة 48 ساعة بين “تحرير الشام وتحرير سوريا”

هدنة لمدة 48 ساعة بين "تحرير الشام وتحرير سوريا"
هدنة لمدة 48 ساعة بين "تحرير الشام وتحرير سوريا"

اتفقت كل من “هيئة تحرير الشام” و”جبهة تحرير سوريا” على هدنة بوقف الاقتتال الدائر في الشمال السوري لمدة 48 ساعة، وفقاً للمعرفات الرسمية التابعة للجهتين.

وقال “حسن صوفان” القائد العام لـ “جبهة تحرير سوريا” عبر صفحته الرسمية: “حرصا منا على حقن دماء المجاهدين واستجابة لطلب المصلحين من أطراف وجهات متعددة تمت الموافقة على هدنة 48 ساعة للسعي في الوصول إلى حل”.

وأضاف صوفان: “نوينا بهذا الأمر وجه الله وحقن الدماء والحفاظ على الطاقات والمقدرات لثورتنا المباركة، فإن علم الله في القلوب خيرا فسوف يؤتينا خيراً” وفقاً له.

وبحسب وكالة “سمارت” نقلاً عن قائد عسكري في فيلق الشام قال إن: “الاتفاق جاء بعد جلسات متتالية مع “تحرير الشام” و”تحرير سوريا”، وتم التوصل لهدنة، بينمها بشكل مبدئي، تبدأ من الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي من صباح الجمعة وتنتهي في الوقت نفسه من صباح الأحد”.
وشهد الشمال السوري معارك طاحنة بين الطرفين أدت لمقتل وجرح العشرات من العناصر، ترافقت مع مظاهرات شعبية مناهضة لـ “تحرير الشام” وقائدها العام “أبو محمد الجولاني”.