fbpx

حلب.. واشنطن تدين التفجير الذي أوقع عشرات الضحايا المدنيين

أدانت الولايات المتحدة الأمريكية، التفجير الذي وقع وسط أحد الأسواق الشعبية في بلدة سجو قرب معبر باب السلامة بريف حلب، والذي أودى بحياة عدد من الضحايا المدنيين.

وقالت الخارجية الأمريكية في بيان، اليوم الثلاثاء، وصلت لمنصة SY24 نسخة منه، إن “الولايات المتحدة تدين بشديد العبارة الهجوم الإرهابي الذي وقع في سوق في قرية سجو القريبة من إعزاز ومعبر باب السلامة”.

وأضافت أن “التقارير الأولية تشير إلى مقتل ثمانية وجرح أكثر من 80 شخصا في الهجوم، وبعضهم في وضع حرج”، معربة عن “تعاطفها العميق مع كل الذين تضرروا من هذه المأساة التي لا معنى لها”.

وأكدت الخارجية الأمريكية أن “هذه الأعمال غير مقبولة من أي طرف من الصراع ولا يمكن أبداً تبرير أي هجوم يستهدف المدنيين”.

وشددت على أن “أعمال العنف من أي طرف كان تعيق الأمل بالتوصل إلى حل سياسي دائم للصراع في سوريا بشكل يتماشى مع قرار مجلس الأمن رقم 2254، كما نكرر دعمنا لوقف إطلاق نار في كافة أنحاء البلاد بحسب ما دعا إليه المبعوث الخاص للأمم المتحدة غير بيدرسون”.

والأحد، انفجرت سيارة مفخخة وسط سوق شعبي في بلدة سجو القريبة من معبر باب السلامة بريف حلب الشمالي.

وفي 24 حزيران الشهر الماضي، أدانت واشنطن التفجير الذي أدى لمقتل 5 مدنيين وسقوط عدد من المصابين في بلدة “تل حلف” بريف مدينة رأس العين الغربي، داعية إلى ضرورة إيقاف دوامة العنف الدائرة في سوريا، مؤكدة أن تلك الدوامة تعيق أي أمل في التوصل إلى حل سياسي.