لافروف: التصريحات الأمريكي حول ضرب سوريا غير مسؤولة

"سيرغي لافروف" وزير الخارجية الروسي
"سيرغي لافروف" وزير الخارجية الروسي

وصف “سيرغي لافروف” وزير الخارجية الروسي، يوم السبت، تصريحات السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة “نيكي هايلي”، بأنها “غير مسؤولة إطلاقاً”.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن “لافروف” قوله، إن “تصريحات هايلي حول استعداد واشنطن لقصف دمشق غير مسؤولة إطلاقا”.

وأضاف أن بلاده “تدين الوجود غير الشرعي للقوات العسكرية الأجنبية على الأراضي السورية”.

ولفت الوزير الروسي إلى أنه “في سوريا على الأرض، هناك قوات تمثل الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ودول أخرى، هذه ليست حربا بالوكالة، بل مشاركة مباشرة في الحرب”.

ولوحت “هايلي” في تصريحات أمام جلسة لمجلس الأمن، الاثنين الماضي، بأن “بلادها مستعدّة لاستخدام القوة العسكرية حال استمر فشل مجلس الأمن الدولي في التحرك إزاء الوضع بسوريا”.

من جانبه كشف “فاليري جيراسيموف” رئيس هيئة الأركان العامة الروسية، يوم الثلاثاء الماضي، أن “لدى بلاده معلوماتٍ تشير إلى أن الولايات المتحدة تخطط لقصف الحي الذي تتركز فيه الإدارات الحكومية التابعة للنظام في دمشق”، مشيراً إلى أنها “ستردُّ عسكرياً إذا شعرت بأن أرواح الروس في خطر”، بحسب وسائل إعلام روسية.