fbpx

حالات تسمم في مخيم “السيدة زينب”.. والسبب!

أفادت مصادر محلية في مخيم “السيدة زينب” للاجئين الفلسطينيين في ريف دمشق، بإصابة عدد من قاطني المخيم بالتسمم نتيجة اختلاط مياه الصرف الصحي بمياه الشرب.

وذكر مصدر في “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية” لمنصة SY24، أنه تم تسجيل عدة حالات تسمم بين أبناء المخيم، وأن الحالات ظهر عليها عوارض إسهال وإقياء شديدين، بسبب استخدامهم مياهاً ملوثة، تم نقل بعضهم للعلاج في العيادات والمستوصفات القريبة من المخيم.

ونقل المصدر عن مدير وحدة مياه منطقة السيدة زينب، تأكيداته أن حالات التسمم ظهرت فقط في مخيم السيدة زينب، ولا يوجد أي حالة تسمم في أماكن الأخرى، منوهاً إلى أنه تم أخذ عينات للفحص وستظهر نتيجة قريباً.

وأكد مصدرنا أن أهالي مخيم السيدة زينب بريف دمشق، يشتكون من أوضاع معيشية وخدمية سيئة، ويواجه أبناء المخيم معاناة كبيرة بسبب انقطاع الكهرباء لساعات طويلة، ومشكلة تأمين مياه الشرب، إضافة إلى سوء المواصلات والتي تُشكل أزمة حقيقية وعبء على الأهالي.

وتعاني كافة المخيمات التي تؤوي لاجئين فلسطينيين سوريين والخاضعة لسيطرة النظام السوري، من تهميش متعمد من حكومة النظام، الأمر الذي دفع بكثير من أبناء المخيم للتفكير بالخروج منها باتجاه الشمال السوري ومنها إلى تركيا.