fbpx

مقتل شاب وإصابة طفلين بهجمات وإطلاق رصاص عشوائي في درعا

سُمع دوي انفجار عنيف هزّ مفرق خربة “غزالة” بريف درعا، تبين لاحقاً أنه ناجم عن عبوة ناسفة ركنها مجهولون، تسببت بإصابة عددٍ من المدنيين.

وقال مراسل SY24 إن طفلين اثنين أصيبا بجروح متفاوتة، جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارة عمومي في حي الكاشف بالقرب من مفرق خربة غزالة بريف درعا، دون معرفة هوية منفذي الهجوم.

وفي ذات السياق انفجرت عبوة ناسفة بسيارة عمومية في حي شمال الخط في مدينة درعا، الذي يعتبر من أكثر الأحياء الأمنية في مدينة درعا، حيث لم تخرج عن سيطرة الأجهزة الأمنية مطلقاً.

من جانب آخر، قُتل الشاب “رأفت أمين الصبيحي” الذي ينحدر من بلدة المزيريب بريف درعا الغربي يوم أمس جراء إطلاق نار عشوائي في حفلة زواج في البلدة. 

وطيلة السنوات الماضية، أدى انتشار الأسلحة الكبير وسط الأهالي في مدينة درعا إلى وقوع العديد من الحوادث والمشاجرات تحوّلت إلى السلاح، وأدت إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى، فضلاً عن عمليات الاغتيال التي أصبحت جزءً يومياً من حياة الجنوب السوري.