fbpx

طبيب في الشمال السوري: اللقاح يحمي من جميع متحورات كورونا

أعرب مصدر طبي عامل في الشمال السوري، عن المخاوف من وصول فيروس “متحور دلتا” إلى منطقة عفرين شمالي سوريا، مؤكدًا على أهمية تلقي اللقاح الذي يحمي من جميع المتحورات.

جاء ذلك على لسان الدكتور “ياسر الفروح” المسؤول عن ملف الآثار الجانبية ضمن حملة اللقاحات ضد فيروس كورونا شمال سوريا.

وقال “الفروح” في تصريح لمنصة SY24، “نتخوف من وصول المتحور دلتا إلى منطقة عفرين خاصة بعد أن تم إثباته في منطقة تل أبيض”.

ولفت “الفروح” إلى انتشار “متحور ألفا” في منطقة عفرين، وذلك منذ نيسان/أبريل الماضي، بالتزامن مع رصد 3 حالات جديدة خلال الـ 24 ساعة الماضية في المنطقة ذاتها، حسب “شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة”.

وحول “متحور ألفا” وفيما إذا كان سيشكل أي أخطار على المنطقة بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا، أوضح “الفروح” أنه “لا يوجد فرق ملحوظ في الاعراض السريرية الناجمة عن الاصابة حتى الآن، ولا حتى اختلاف بالتدبير العلاجي للحالات المصابة، مع فروقات خفيفة بالاستجابة المناعية الناجمة عن اللقاح”.

وتابع “تختلف فعالية اللقاح باختلاف نوع اللقاح المطبق، ونوع المتحور الدائر في المنطقة، لكن كل الدراسات أثبتت أن اللقاح فعال في الحماية من الإصابة الشديدة من كل المتحورات بما فيها المتحور دلتا”.

وذكر أن “حملة اللقاحات بدأت في عفرين وهي ضمن خطة العمل”، معربًا عن خشيته “من وصول المتحور دلتا والذي تم إثباته في منطقة تل أبيض”.

ويعتبر المتحور ألفا أول متغاير تم اكتشافه عن السلسلة الرئيسية من الفيروس، حيث تم اكتشافه في بريطانيا بشهر كانون الاول العام الماضي.

وما عرف عنه بزيادة انتشاره وتسببه بإصابات أكثر، وبالتالي عبء أكبر على النظام الصحي ووفيات أكثر.

يذكر أن حملة اللقاحات في شمال غربي سوريا، انطلقت في أيار/مايو الماضي، ومنذ ذلك الحين لم تسجل أي أعراض خطيرة بين المستهدفين، وفق ما ذكرت مصادرنا الطبية، والتي تشجع بدورها المدنيين على تلقي اللقاح للحد من انتشار الفيروس وخاصة بين النازحين في المخيمات.

وأكد مصدر طبي، أن الدفعة الثانية من لقاحات كورونا ستصل إلى الشمال السوري بعد غد الإثنين، مشيراً إلى أنه يجري التجهيز لإطلاق حملة ضخمة لتوعية الأهالي بضرورة الإقبال على تلقي اللقاح.

وأفادت “شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة”، اليوم، بارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا شمال غرب سوريا إلى 27479 حالة، والشفاء إلى 23413 حالة، في حين لم تسجل أي حالة وفاة جديدة منذ أكثر من أسبوع، وبقاء إجمالي الحالات عند 727 حالة.