fbpx

فيروس كورونا.. مصدر طبي يناشد: الوضع في اللاذقية بات خطيراً جداً

ناشد أحد الأطباء في مناطق سيطرة النظام، جميع المواطنين بالتوجه إلى تلقي اللقاح اللازم للوقاية من فيروس كورونا، محذّرًا من أن “الوضع خطير جدَا وخاصة في محافظة اللاذقية”. 

جاء ذلك على لسان الطبيب “فايز شحرور” حسب ما رصدت منصة SY24. 

وقال “شحرور” إن الوضع بات خطير جدا في اللاذقية، لافتًا إلى الارتفاع اليومي في أعداد الإصابات وبشكل غير مسبوق. 

وتوسل الطبيب “شحرور” إلى الأهالي مطالبًا إياهم بالتوجه إلى مراكز اللقاح، وقال “نناديكم ونتوسل إليكم توجهوا إلى مراكز اللقاح فقد تعبنا من توديع الشباب من مشرحة المستشفى، وأدمت قلوبنا أصوات اختناق المرضى لهثا وراء الأوكسجين”. 

وتابع “لم نكن نتوقع أن نعمل في مجال أصعب وأقسى من الإسعاف الحربي، وهو الإسعاف الوبائي فليس أصعب من مشهد الاختناق فلا مسكن يوقف الألم ولا جراحة تنقذ المصاب”. 

وأعرب كثيرون عن قلقهم من المناشدات والنداءات التي أطلقها الطبيب “شحرور”، مطالبين النظام وحكومته بفرض اللقاح بشكل إجباري وإلزام الرافضين له بتلقيه حماية لهم وللمجتمع، كما طالبوا أيضا بضرورة أن يتم تطبيق الحظر الكلي لفترة من الزمن إلى حين احتواء الأزمة، سواء في محافظة اللاذقية أو غيرها من المحافظات الأخرى نظرا لتفشي الوباء. 

وحمّل كثيرون النظام وحكومته مسؤولية الحال التي وصلت إليه التطورات بالنسبة لفيروس كورونا، مؤكدين أنه لو تم تطبيق الإجراءات والتدابير الصحية بكل صرامة فإن الأمور ما كانت لتصل إلى ما هي عليه الآن، من ناحية ارتفاع أعداد الإصابات، وسط المخاوف على حياة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة بشكل خاص. 

وأعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام السوري، أن إجمالي الإصابات بالفيروس بلغ 38705 إصابات، والوفيات بلغ 2391 حالة، والشفاء وصل إلى 24943 حالة.